التخطي إلى المحتوى

تاريخ النشر:03.02.2022 | 13:23 GMT | مال وأعمال
تشهد مدينة إيركوتسك الروسية، إحدى أكبر المدن في سيبيريا، ازدهارا في أنشطة تعدين العملات الرقمية، ويأتي ذلك بعد أن تم حظر التعدين في الصين.
ونقلت وكالة “تاس” عن ممثل شركة شبكة الكهرباء في إيركوتسك أنه يتم تثبيت مزارع (مراكز) لتعدين العملات الرقمية على نطاق واسع في إيركوتسك.
تمتلك منطقة إيركوتسك إحدى أقوى محطات الطاقة الكهرومائية في روسيا، لذلك فإن تعرفة الكهرباء متدنية إذ تبلغ سعر الكيلوواط الساعي للسكان 80 كوبيك (الروبل = 100 كوبيك) ما يعادل نحو سنت واحد، فيما تصل تعرفة الكهرباء غي موسكو إلى 5 – 6 روبلات للكيلوواط الساعي (حوالي 8 سنتات دولار).
وساهمت الكهرباء الرخصية في جذب معدني العملات الرقمية من الصين، بعد أن فرضت السلطات قيودا على العملات الرقمية. وقد أصبحت بذلك إيركوتسك إحدى أكبر مراكز تعدين العملات الرقمية في العالم.
على صعيد متصل، أيد رئيس مصرف “سبيربنك” الروسي غيرمان غريف فرض حظر على المدفوعات بالعملات الرقمية في روسيا، لكنه عارض مسألة فرض قيود على امتلاك أصول رقمية (مشفرة).
وفي وقت سابق، تحدث البنك ألمركزي الروسي عن فرض حظر على إصدار العملات الرقمية والتعاملات المرتبطة بها، فيما أشار مجلس الوزراء الروسي إلى ضرورة تنظيم العملات الرقمية في البلاد.
المصدر: تاس + bfm
لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.




هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

source

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.