التخطي إلى المحتوى

رويترز.
قدم رئيس السلفادور «نجيب بوكيلة» 6 تنبؤات تتعلق بعملة بيتكوين لعام 2022، إذ توقع أن تتبنى دولتان أخريان أكبر عملة مشفرة كعملة قانونية هذا العام.. وفي الوقت نفسه، توقع أن يبدأ بناء مدينة البتكوين في السلفادور خلال العام.
غرد رئيس السلفادور على تويتر، مستعرضاً توقعاته الستة المتعلقة بعملة بيتكوين لعام 2022، وقال إنه يتوقع أن يصل سعرها إلى 100000 دولار، وأن دولتين أخريين ستتبنيان عملة بيتكوين كعملة قانونية كما فعلت بلاده قبل أشهر.
.related-article-inside-body .col-div .layout-ratio{ padding-bottom: 100%; }

يتوقع الرئيس السلفادوري أن يبدأ بناء مدينة البتكوين هذا العام والتي سبق له أن أعلن عنها والقائمة على قاعدة بركان والتي ستعمل طاقتها الحرارية الأرضية على تعزيز تعدين العملة الرقمية، فضلاً عن توفير احتياجات المدينة من الطاقة، وبتمويل من سندات بيتكوين التي توقع أيضاً ضمن تنبؤاته أن تتخطى تغطيتها المطلوب.
وقال أيضاً إنه لن تكون هناك أي ضرائب في «مدينة البيتكوين» باستثناء ضريبة القيمة المضافة. وتوقع بوكيلي أيضاً أنه ستكون هناك مرة أخرى «مفاجأة كبيرة» في مؤتمر Miami Bitcoin 2022، وأن بيتكوين «ستصبح قضية انتخابية رئيسية في الانتخابات الأمريكية».
وأصبحت السلفادور، في سبتمبر الماضي، أول بلد في العالم يشرّع عملة البيتكوين، إلى جانب الدولار الأمريكي، رغم التردد الشديد بين السكان وانتقادات اقتصاديين ومنظمات مالية دولية.
وقال الرئيس نجيب أبوكيلة في تغريدة حينها: «لأول مرة في التاريخ، ستتجه كل الأنظار نحو السلفادور» معلناً عقب ذلك أن البلاد اشترت أول 200 عملة بتكوين.
ومنذ ذلك الحين سمحت عملة البيتكوين للسلفادوريين بتوفير 400 مليون دولار من الرسوم المصرفية عند استلام أموال المغتربين، خصوصاً من الولايات المتحدة التي تمثل 22% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.
ومن ناحية أخرى توقع أنتوني ترينشيف الشريك المؤسس لمنصة إقراض العملات الافتراضية «نيكسو» أكبر مؤسسة إقراض في العالم بصناعة التمويل الرقمي، أن يصل سعر البيتكوين إلى 100 ألف دولار بحلول منتصف عام 2022.
وعبر عن اعتقاده خلال مقابلة حديثة مع محطة سي إن بي سي الأمريكية أن الأصل الرقمي الرائد هو تحوط من التضخم يساوي الذهب.
ويرى أنطوني ترينشيف، أن تحقيق المستوى السعري المتوقع للبتكوين سيحدث في الأشهر العديدة القادمة ولا سيما بحلول النصف الأول من العام الجاري.
وأضاف ترينشيف أن حقائق الاقتصاد الكلي مثل «المال الرخيص» خبر سار للعملات المشفرة ومن شأنه أن يغذي ارتفاع سعر البيتكوين.
وأشار ترينشيف إلى أن التضخم المتزايد الناجم عن أزمة كورونا الصحية والطباعة الجماعية اللاحقة للعملات الورقية والتي وصل معدلها إلى ما يقرب من 7% في الولايات المتحدة، وهو أعلى مستوى في الأربعين عاماً الماضية، وزيادته بدولة مثل تركيا بنسبة 36% قد تكون أسباباً لارتفاع سعر البيتكوين بأكثر من الضعف من الآن، ولذلك ستكون تحوطاً من التضخم يعادل الذهب.
بالإضافة إلى توقعاته للأسعار، رجح ترينشيف أن العديد من الدول، وتحديداً تلك الموجودة بمنطقة أمريكا اللاتينية التي تعاني مشكلات نقدية مختلفة ستحذو حذو تحرك السلفادور لقبول عملة البيتكوين قانونياً مع النقد المعتمد التعامل به، وهي عملة الدولار الأمريكي.
ويعتقد أن أمريكا اللاتينية هي صورة نموذجية للاقتصادات التي تعاني بعض الصعوبات، وإدارة عملاتها الخاصة، وتواجه البنوك المركزية الخاصة بها تحديات كبرى. وأوضح أنه لذلك من المؤكد أنهم جميعاً مرشحون محتملون لاعتماد العملات المشفرة كعملة قانونية.
من جهة ثانية، أعرب اقتصاديون والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي ومصرف التنمية للبلدان الأمريكية عن شكوكهم.
وقال الخبير الاقتصادي في جامعة السلفادور أوسكار كابريرا، إن لهذا الإجراء «تأثيراً سلبياً» على الظروف المعيشية للسلفادوريين بسبب «التقلب الكبير في سعر الصرف» لعملة البيتكوين وسيكون له تأثير «على أسعار السلع والخدمات».
وأشارت المؤسسة السلفادورية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية (فوساديس) إلى أن حقيقة أن قيمة العملة الرقمية تحدّد «حصراً من السوق» تجعلها عملة «شديدة التقلب».
كما أنها اعتبرت أن فرض «إلزامية قبول عملة البيتكوين وسيلة للدفع» هو أمر «غير دستوري».
واتهم أبوكيلة الذي انتُقد لنزعته السلطوية وازدرائه فصل السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية، المعارضة بالرغبة في «تخويف» السكان من خلال انتقاد البيتكوين.
وخوفاً من غسل الأموال من جانب شبكات إجرامية، لا سيما شبكات الاتجار بالمخدرات، دعت الولايات المتحدة السلفادور إلى حماية نفسها من الجهات الخبيثة باستخدام عملة البيتكوين بشكل منظم وشفاف ومسؤول.
يشار إلى أنه على الرغم من زيادة قيمة البتكوين بالدولار الأمريكي بقرابة 60% في الأشهر الـ12 الماضية، إلا أن عملة البيتكوين أنهت عام 2021 في اتجاه هبوطي إلا أن العديد من الخبراء توقع أن يصل الأصل إلى مستوى 100 ألف دولار.

source

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *