التخطي إلى المحتوى

تدرس شركة تعدين الذهب الجنوب أفريقية أنجلو جولد أشانتي بيع منجمها في البرازيل، ومشروع مشترك في كولومبيا؛ حيث تتجه الشركة إلى التركيز على الأصول الأكبر حجماً، والأقل نفقات.
ونقلت وكالة بلومبيرغ للأنباء عن ألبرتو كالديرون الرئيس التنفيذي للشركة قوله في تصريحات، إن الشركة الموجود مقرها في جوهانسبرغ تراجع الخيارات المتاحة بالنسبة لمستقبل منجم كوريجو دو سيتيو في البرازيل، والتي قد تشمل بيعه. كما تدرس بيع مشروع جرامالوت تحت الإنشاء في كولومبيا، بعد أن جاءت نتائج البحث عن مزيد من احتياطيات الذهب بالاشتراك مع شركة بي تو جولد كورب، مخيبة للآمال.
وأضاف الرئيس التنفيذي أن شركة أنجلو جولد تجري مراجعة لأصولها مع السعي إلى زيادة إنتاج مناجمها الأساسية في أفريقيا وأستراليا وأمريكا اللاتينية، والتعامل مع تداعيات ارتفاع معدل التضخم.
وسيتيح الانسحاب من المشروعات الصغيرة للشركة توجيه الموارد المالية النادرة إلى المشروعات الأكبر حجماً مثل مشروع صن رايز دام في أستراليا وتنمية منجم في ولاية نيفادا الأمريكية.
وقال كالديرون «بدأنا مراجعة استراتيجية لمشروع كوريجو دو سيتيو، في حين أن خيار البيع مطروح بوضوح، سنحصل من تقدمه السوق لنا في المشروع. وسنرى إلى أين وصلت السوق».

source

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.